ملتقى القانونيين العرب

اهلا بك زائرنا الكريم نتشرف بوجودك
نرجو الدخول ان كنت عضواً
ونرجو التسجيل ان لم تكن عضواً واهلا بك دائما

ملتقى القانونيين العرب

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.
ملتقى القانونيين العرب

منتدى ثقافى متنوع للتعارف وتبادل الخبرات بين القانونيين وغيرهم من كل العالم العربى


    عفوا........ لقد اخطأت في العنوان......

    مارية
    مارية
    المشرفون
    المشرفون

    انثى
    عدد الرسائل : 590
    الموقع : www.djawarih.com/forum
    البلد : عفوا........ لقد اخطأت في العنوان...... Female11
    نقاط : 370
    تاريخ التسجيل : 24/08/2008

    عفوا........ لقد اخطأت في العنوان...... Empty عفوا........ لقد اخطأت في العنوان......

    مُساهمة من طرف مارية في الأحد نوفمبر 22, 2009 7:45 pm

    هذه القصة اعجبتني واضحكتني في نفس الوقت فحبيت انقلها لكم لعلها ترفه عنكم قليلا.....ابتسموا على الاقل......

    حدثني أحد أصدقائي والذي يعمل طبيبا بيطريا بقصة شاب في الثلاثين من عمره قد أتى لعيادته طلبا للعلاج لأنه يشتكي من إحباطٍ وانفصام شديدين .


    فقال له الطبيب : عفوا .. لقد أخطأتَ العنوان
    لأنَّك "إنسانٌ" ولستَ حيوانا . ولعلكَ قصدت العيادة المجاورة لي ! .فرد
    عليه الشاب استمع لما سأرويه لكَ , ومن ثمَّ أحكم بنفسك إن كنتُ أخطأت العنوان أم لا ..



    يا سيدي أنا مواطن مطحونٌ , حالي
    كحال معظم مواطني أقطارنا العربستانية . فمنذ اليوم الأول الذي ذهبتُ فيه
    لروضة الأطفال أخذ المسؤولون عن تعليمي على عاتقهم مهمة تنشئتي لأصير
    حيوانا في المستقبل . فعندما علموني الحروف الأبجدية لم أرَ إلا صورا لحيوانات وقمت
    وزملائي بترديد ما طلبه منا مدرس اللغة العربية .. هذا قردٌ . هذا حمارٌ .
    هذا كلبٌ . هذا جملٌ .. هذه بطةٌ . هذه دجاجةٌ .. هذه أمُّ بريصٍ..



    وفي حصة الرسم كان يطلب منا المُدرِّس أن
    نرسم ما شئنا وعندما كنا نسأل المُدرِّسَ أن يضرب لنا مثالا للرسم كي نفهم
    ونعي قصده كان يقول لنا بإمكانكم رسم صورةٍ لقرد أو كلب أو أي حيوان ..
    حتى أنني أذكر أن زميلي الجالس في المقعد كان ينظر إليَّ وهو يرسم حمارا ..






    وفي حصة النشاط الحر كانوا يعطون كل طفل كتلة من ( الطين ) ويطلب المُدرِّس منا أن نقومَ بتشكيل هذه الطينة كيفما نشاء , فأجدني وبقية الأطفال قد قمنا بتشكيل الطينة على هيئة قرود وقطط وكلاب وحمير.





    وعندما كان يطلب منا المُدرِّسُ تقليد بعض الأصوات كان يقول من منكم يستطيع تقليد صوت الكلب أو القطة أو الحمار .


    حتى في الدُّروس الترويحية والترفيهية لم يكن المهرِّجُ إلا رجلا محشورا في ثوب دبٍّ أو نَمرٍ كبير.





    وعند القيام برحلة خارج المدرسة كانوا عادة ما يأخذوننا لحديقة الحيوانات .





    وإن أخذونا لمشاهدة مسرحية فأبطالها كلهم لابسون ثياب حيوانات .


    وان وزعوا قصصا علينا فمعظمها كانت تتكلم عن حمار جحا وثور جحا وبقرة حجا.





    حتى عندما كانوا يأخذون لنا صورا جماعية , كان بعض الطلاب يرفعون أصابعهم خلف رؤوس زملائهم كعلامة لأذنين طويلتين أو قرنين .


    وفي
    دروس التربية الرياضية كان مدرِّسُ الرَّياضة يطلب منا أن نصطف ونحني
    ظهورنا ليقفزمن فوقها بعض التلاميذ , وعادة ما كان يطلب منا المدرَّس أن
    ننهي حصة اللعب بلعبة عسكر وحرامية , ومن بعدها شد الحبل.






    وفي مواضيع التعبير والإنشاء . كانوا يطلبون منا أن نكتب بضعة أسطر عن وفاء الكلب أو تناحة الحمار وصبر الجمل .


    وإن غضب المُدرِّس من أحد التلاميذ كان يوبخه بكل " ذوق وأدبٍ " قائلا له ( أسكت يا حيوان ) .





    وإذا
    غلب النُّعاسُ على أحد الأطفال ونام على المقعد كان المدرس يصرخ بالتلميذ
    الجالس بجوار ذلك النائم قائلا له ( صحِّي الحمار اللي جنبك )






    وإذا عاقب المدرس تلميذا كان يقول له قمْ , واذهب عند السبورة ووجهك للجدار, وارفع يديك عاليا لفوق , وقف كالكلب على رجل واحدة!





    وكبرنا وازدادت
    مناهج التعليم دسامة وتعقيدا , وبدأوا يعلموننا قوانين الحركة والطاقة .
    وأذكر في الدرس الأول أن طلب منا المُدرَّس فتح الكتاب المدرسي على صفحة
    معينة , فإذ بالصورة التوضيحية كانت لعربة كارو يجرها حمار . وبدأ المدرس
    في شرح الدَّرس , وأنهى الحصَّة بزعمه أن تلك العربة الكارو كانت تسير
    بقوة 100 حصان في الساعة!






    وفي الأدب العربي كانت جلُّ القصص مأخوذةً من كليلة ودمنة .








    وهئنذا سيدي.. وقد تخرجتُ من الجامعة وحصلتُ
    بعد طول انتظارٍ على وظيفة تردأُ عني لقب عاطلٍ عن العمل , بعد أن التحقتُ
    لسنة كاملة في الجيش براتب رمزي وأذكرُ أنَّ أول تمرين علمونا إياه في
    الجيش كان الزَّحف على بطوننا من تحت الأسلاك الشائكة كالكلاب, والتسلق
    والقفز على الحبال كالقردة والسَّعادين ..






    فهل تراني قد أخطأتُ في عنوان العيادة أو الطبيب لأجد العلاج لأمراضي المستشرية ؟ ..


    يا
    سيدي .. إنني ألهثُ طول اليوم خلف لقمة العيش ؟ وأصبرُ أكثر مما يطيقه
    جملٌ على المعاناة اليومية في ركوبي للمواصلات وانجازي لبعض المعاملات
    الحكومية ومعاناتي من سلم القوانين الوظيفية والروتين القاتل, وأتحمل فوق
    ما يقدرُ عليه أكثر الحمير جلدا وتحملا من جور المدير ومتطلباته في
    العمل.وأعود للبيت مهدودا خائر القوى , وأنقلبُ لقطة وديعة مسالمة , وأتحاشى
    العراك مع زوجتي أو أحد من جيراني كي لا توصلني تعاسة حظي وقلة بختي لمخفر
    شرطة كي أثبتَّ للمحقق أنني أتقنُ تقليد نومة العازب وعجين الفلاحة .!



    إنتهى الطبيب من سرد قصة ذاك العربستاني .. :


    هل ترون أنَّ الطبيب قد وصل لمربط الفرس ؟؟!!!





    وعطر الله أنفاسكم!!!
    منقولة





    عفوا........ لقد اخطأت في العنوان...... Khznh-2d1430480d



    عدل سابقا من قبل مارية في الإثنين نوفمبر 23, 2009 8:16 pm عدل 1 مرات
    avatar
    souilem79
    قانونى نشيط
    قانونى نشيط

    ذكر
    عدد الرسائل : 79
    الموقع : بشار
    البلد : عفوا........ لقد اخطأت في العنوان...... Female11
    نقاط : 115
    تاريخ التسجيل : 06/02/2009

    عفوا........ لقد اخطأت في العنوان...... Empty رد: عفوا........ لقد اخطأت في العنوان......

    مُساهمة من طرف souilem79 في الإثنين نوفمبر 23, 2009 4:33 pm

    عفوا........ لقد اخطأت في العنوان...... 743671 عفوا........ لقد اخطأت في العنوان...... Khznh-2d1430480d
    طوق الياسمين
    طوق الياسمين
    المشرفون
    المشرفون

    انثى
    عدد الرسائل : 1181
    الموقع : الجـــزائـــر
    البلد : عفوا........ لقد اخطأت في العنوان...... Female11
    نقاط : 580
    تاريخ التسجيل : 07/09/2008

    عفوا........ لقد اخطأت في العنوان...... Empty رد: عفوا........ لقد اخطأت في العنوان......

    مُساهمة من طرف طوق الياسمين في الجمعة ديسمبر 04, 2009 4:19 pm

    بامكان هذه القصة ان تحمل في ظاهرها مغزى مضحك
    لكن فحواها للاسف الشديد محزن جدا ومألم

    تدرين لما حبيبتي مارية

    لانه الواقع فعلا

    فلا تعليمنا منذ الصبى سليم ولا منهجيتنا صحيحة ولا نحاول اصلا تغيير ما نحن عليه مع ان نا جبلنا على حسن الخلق وحسن الاخاق والتفكير


    امتعني فعلا تتبع ما كتبتي وراق لي

    ما ارجوه ان لا يحمل ابناؤنا ما نحمله داخلنا من انفصامات ازاء كل ذلك
    دمتي بود غاليتي ولكي مني اطيب المنى واود


    _________________
    عفوا........ لقد اخطأت في العنوان...... 14

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء نوفمبر 24, 2020 5:56 am